الاخبار

4 أكتوبر , 2016
 جزيرتي صنافير وتيران

قال المستشار عمر مروان، وزير شؤون مجلس النواب، اليوم الخميس، إن اتفاقية تعيين الحدود بين مصر والسعودية ستصبح سارية وتدخل حيز التنفيذ بمجرد توقيع الرئيس عبد الفتاح السيسي عليها.

وأقر البرلمان المصري نهائيا، الأربعاء 14 يونيو/حزيران، اتفاقية ترسيم الحدود البحرية مع السعودية والمعروفة إعلاميا باتفاقية “تيران وصنافير

وأعلن مجلس النواب برئاسة علي عبد العال، خلال جلسته العامة، موافقته على الاتفاقية، حيث جرى التصويت برفع الأيدي من قبل الأعضاء.

لكن رغم تصديق البرلمان المصري على الاتفاقية، إلا أن تقريرا سابقا صادرا عن هيئة مفوضي المحكمة الدستورية العليا في مصر، أوصى برفض منازعتي تنفيذ أقامتهما الحكومة لوقف حكم نهائي بمصرية جزيرتي “تيران وصنافير” وبطلان اتفاقية ترسيم الحدود مع السعودية.

وقال مصدر قضائي إن التقرير استند إلى أن حكم مصرية “تيران وصنافير” الصادر من المحكمة الإدارية العليا لا يعارض المبادئ والأحكام الدستورية العليا بشأن عدم ولاية القضاء النظر في اتفاقيات ترسيم الحدود.

ومن جانبه، قال طارق نجيدة، عضو هيئة الدفاع في دعوى بطلان الاتفاقية، إن التقرير يؤكد على قانونية حكم بطلان الاتفاقية، وأن البرلمان كان على علم بهذا التقرير، لذلك سارع إلى تمرير الاتفاقية.

وأكد نجيدة “أن مصير الاتفاقية لم ينته بتصديق البرلمان عليها، لكن هناك طرقا قانونية سنسلكها لمنع تسليم الجزيرتين للسعودية”، دون أن يضيف المزيد من التفاصيل.

من جهته، أفاد رفيق عمر الشريف، نائب رئيس هيئة قضايا الدولة (ممثلة عن الحكومة)، في تصريحات صحفية، بأن تقرير هيئة المفوضين بالمحكمة الدستورية العليا مجرد رأي  استشاري لا يلزم المحكمة أو الحكومة في شيء، وأن النزاع انتهى بموافقة البرلمان على الإتفاقية.

وكانت المحكمة الإدارية العليا في مصر (أعلى محكمة طعون إدارية بالبلاد)، قضت في يناير/كانون الثاني الماضي، بمصرية الجزيرتين، تأييدا لحكم سابق صدر في يونيو/حزيران 2016، من محكمة القضاء الإداري يقرر الأمر ذاته، ويلغى الاتفاقية التي وقعتها مصر والسعودية، في إبريل/نيسان 2016.

المصدر: اليوم السابع

نقل الطائرات من انجرلك الى الاردن

قررت الحكومة الألمانية سحب عسكرييها من قاعدة إنجيرليك الجوية التركية، ونقلهم إلى قاعدة “الأزرق” في الأردن.

وكانت أورزولا فون دير لاين وزيرة الدفاع الألمانية أعلنت في وقت سابق من الأربعاء 7 يونيو/حزيران لشبكة “إيه آر دي” الألمانية الإعلامية: “كل الدلائل تشير إلى أننا سننتقل الآن إلى الأردن لأسباب سياسية داخلية بتركيا، يتيعن الآن التركيز على البديل”.

وذكرت فون دير لاين أن قاعدة “قونية” التركية التابعة لحلف شمال الأطلسي غير مطروحة كبديل لأسباب تقنية.

وأوضحت الوزيرة الألمانية أنها اقترحت لذلك نقل القوات الألمانية إلى قاعدة “الأزرق” الجوية في الأردن، وقالت: “آمل أن نتخذ القرار بهذا الشأن اليوم”.

وكانت ألمانيا قد أعلنت الشهر الماضي أنها تبحث في نقل جنودها من إنجيرليك إلى الأردن أو دولة أخرى في المنطقة لأن الحكومة التركية ترفض التصريح لنواب ألمان بزيارة القاعدة.

يشار إلى أن نحو 250 عسكريا ألمانيا يتمركزون في القاعدة لتقديم الدعم في العمليات ضد تنظيم “داعش” الإرهابي.

المصدر: وكالات

 

 قاعدة العديد في قطرقاعدة العديد الجوية – قطر

 أكدت وزارة الدفاع الأمريكية، أن قاعدة العديد بقطر، التي تمثل أكبر وأهم معقل للقوات الأمريكية في الشرق الأوسط، من غير المحتمل إغلاقها، في ظل الأزمة الدبلوماسية بمنطقة الخليج.

وشددت وزيرة القوات الجوية الأمريكية، هيزير ويلسون، خلال جلسة استماع عقدت اليوم الثلاثاء في مجلس الشيوخ التابع للكونغرس الأمريكي، على أن القاعدة هذه، الواقعة وسط قطر، تواصل عملها وفقا للنظام العادي.

وأوضحت ويلسون أن العمليات الجوية المنفذة انطلاقا من قاعدة العديد مستمرة من دون أي انقطاعات، لكنها أشارت في الوقت ذاته إلى أن “القوات الجوية والبنتاغون لديهما بالطبع مخططات احتياطية”، متعلقة بالقاعدة، تم وضعها للجوء إليها في حال وقوع تطورات غير متوقعة.

وأكدت المسؤولة العسكرية الأمريكية: “نأمل في أن تتم تسوية جميع الأمور بمساعدة وزير الخارجية (ريك تيلرسون)، أو من دون مشاركته، إن هذه المسألة، برأينا، تعد دبلوماسية بالدرجة الأولى”.قاعدة العديد في قطر

وفي ردها على سؤال حول ما إذا كانت تصريحاتها تعني أن الولايات المتحدة لن تواجه في المستقبل القريب ضرورة إغلاق قاعدة العديد، قالت ويلسون: “بالضبط”.

يذكر أن قضية استمرار عمل هذه القاعدة طفت على السطح على خلفية الأزمة الدبلوماسية، التي تمر بها منطقة الخليج، بعد إعلان كل من السعودية ومصر والإمارات والبحرين، صباح أمس الاثنين، قطع جميع العلاقات الدبلوماسية مع قطر ووقف الحركة البحرية والبرية والجوية مع هذه الدولة الخليجية، لتنضم إلى هذه القائمة لاحقا حكومة الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، والحكومة الليبية المؤقتة بقيادة عبد الله الثني، وكذلك دولتا المالديف وموريشيوس.

وأعربت وزارة الخارجية القطرية عن أسفها لهذا القرار، معتبرة أن “هذه الإجراءات غير مبررة وتقوم على مزاعم وادعاءات لا أساس لها من الصحة”.

ومن الجدير بالذكر في هذا السياق أن “العديد” تمثل أكبر قاعدة عسكرية أمريكية واقعة في الشرق الاوسط، كونها تحتضن حوالي 11 ألف عسكري أمريكي، وتشكل رأس جسر لعملياتها في المنطقة، بما في ذلك ضد “داعش” في سوريا والعراق.

المصدر: تاس + وكالات

قائمة لاكثر امتلاكا للصواريخ

كشف تقرير صدر عن مركز دراسات الشرق الأوسط الأمريكي، أن انتشار الصواريخ الباليستية والصواريخ قصيرة المدى في الشرق الأوسط، يعتبر عاملا رئيسا في زعزعة الاستقرار في المنطقة.

وقال التقرير إن أكثر من 90% من الصواريخ الباليستية التي استخدمت في النزاعات في دول العالم منذ انتهاء الحرب العالمية الثانية كانت في منطقة الشرق الأوسط، إذ تم إطلاق منذ ذلك الحين أكثر من 5000 صاروخ في المنطقة.

وعلاوة على ذلك، فقد أصبحت الدفاعات الصاروخية تؤدي دورا رئيسيا في التصدي لتزايد ترسانات الصواريخ الهجومية، لأن الأخيرة أصبحت بارزة جدا وسمة من سمات الحروب في الشرق الأوسط، وفيما يلي لمحة عامة وموجزة عن ترسانات الصواريخ الأكثر أهمية وخطورة في الشرق الأوسط.

ويأتي في مقدمة اللائحة: إسرائيل

إسرائيل: تمتلك أكبر ترسانة صواريخ بين دول المنطقة.

تمتلك إسرائيل أكبر ترسانة صاروخية هجومية في منطقة الشرق الأوسط، ونجحت في بناء شبكات دفاعية فعالة.

لدى إسرائيل ثلاث منظومات جديدة للدفاع الصاروخي الأمر الذي يعزز خيارات دفاعاتها الصاروخية.

1- اعتراضية الدفاع الصاروخي من طراز “أرو-3” المخصص لاعتراض صواريخ متطورة في الفضاء، وهذا يوفر إمكانية إصابة الصواريخ الباليستية خلال طيرانها، كما أن الاعتراض على ارتفاع عال يقلل بدرجة ملحوظة من الخطورة، وخاصة في حال احتوى الرأس الناسف للصاروخ على مواد كيميائية أو بيولوجية.

2-“القبة الحديدية”، وهو نظام دفاع جوي متنقل يمكن أن يعترض صواريخ وقذائف مدفعية قصيرة المدى على نطاقات قريبة (من 4 إلى 70 كيلومترا) ويتمكن من تحديد أماكن الصواريخ الواردة.

3-منظومة “ديفيد سلينغ” المصممة لاعتراض الصواريخ الباليستية قصيرة المدى والصواريخ الثقيلة وتم تصميمها لاعتراض الطائرات والطائرات بدون طيار والصواريخ الباليستية التكتيكية والصواريخ المتوسطة والطويلة المدى وصواريخ كروز، وعلى مسافات تتراوح بين (40 إلى 300 كم).

هذا وتعتمد إسرائيل في المقام الأول على ترسانتها من الصواريخ الباليستية الهجومية من طراز “أريحا 3″، التي تتميز بمدى يتراوح بين 4،800 و 6،500 كيلومتر، فضلا عن سلسلة “بوباي” الإسرائيلية الصنع وهي صواريخ (جو – أرض) تمتاز بضربات دقيقة، وملحق بتوربين طويل المدى الذي يستخدم في الغواصات الإسرائيلية.

إيران في المرتبة الثانية:

بالنسبة لإيران فقد نجحت بتطوير قوتها الصاروخية بشكل كبير خلال السنوات الماضية، وبحسب التقرير تمتلك إيران صاروخ “شهاب 3” البالغ مداه 1000 كلم والذي يطال إسرائيل وأفغانستان وغرب السعودية، بالإضافة إلى تطويرها صاروخ “قادر 1”  البالغ مداه 1600 كلم، وصاروخ “سجيل” بمدى يتراوح بين 2000 و2500 كلم دخلت الخدمة عام 2014 والتي يمكن أن تحل مكان صواريخ شهاب.

كما أن صواريخ كروز تحتل مكانة بارزة في طموحات إيران الصاروخية، إذ أعلنت طهران 2012 انها بصدد تطوير 14 صاروخ كروز من طرازات مختلفة.

وكشفت إيران مؤخرا عن صاروخ كروز للهجوم الأرضي من طراز سومار، مع مدى يقدّر بـ 2000 إلى 2500 كم.

وسعت إيران وراء الدفاعات الجوية الروسية، إذ استلمت مؤخرا من روسيا S-300.

سوريا في المرتبة الثالثة:

أشار التقرير إلى أن سوريا امتلكت واحدة من أكبر ترسانات الصواريخ في الشرق الأوسط، قبل أن تتآكل بسبب الحرب الأهلية التي اندلعت بداية عام 2011، لافتا إلى أن معظمها صواريخ روسية وصينية وكورية شمالية.

وتتضمن ترسانتها صاروخ “سكود-B” الذي يصل مداه إلى 300 كم وصواريخ “سكود-C” التي يصل مداها إلى 550 كم، ويشاع أن سوريا تسلمت صواريخ  “سكود-D”، التي يبلغ مداها 700 كم.

كما تمتلك سوريا صواريخ  “فاتح-3” بمدى 200 كم، وأشار التقرير إلى أن سوريا استلمت من روسيا صواريخ كروز المضادة للسفن.

السعودية في المرتبة الرابعة:

أما السعودية فهي تمتلك ترسانة صاروخية باليستية صغيرة نسبيا، تم توريد أول دفعة منها من الصين عام 1987، قبل أن يتم تعديلها، لزيادة مداها لتصل إلى 2500 كلم وهي من طراز ” دي إف-3″، ويشير اتجاه منصات الإطلاق الظاهرية لهذه الصواريخ أنها تستهدف إسرائيل وإيران، ولكن بسبب عدم دقتها فهي لا تحقق النتائج المرجوة منها تجاه أهدافها.

وفي عام 2007، حصل السعوديون على صاروخ صيني من طراز” دي إف-21″ الذي يحتوي على وقود صلب يبلغ مداها 700 1 كيلومتر. كونه صاروخا بالوقود الصلب يجعله أكثر استعدادا للإطلاق من ” دي إف-3″، وأكثر دقة في ضرب الأهداف.

تركيا في المرتبة الخامسة:

وتطرق التقرير أيضا إلى قوة تركيا الصاروخية، مؤكدا أنها تعتمد بشكل أساس على صواريخ قصيرة المدى تصل إلى 250 كلم، مشيرا إلى اعتماد أنقرة على ضمانات أمنية من قبل الولايات المتحدة وحلف الناتو بشكل عام على اعتبار أنها عضو في الحلف.

ويبدو أن أنقرة مهتمة أيضا بامتلاك أول صاروخ باليستي أرضي بعيد المدى، يجري تطويره من قبل مصنع الأسلحة التركي، روكيتسان.

وفي نهاية التقرير، ذكر معدوه أن الاستقرار في الشرق الأوسط لا تهدده الصواريخ فحسب، بل أيضا الصواريخ قصيرة المدى التي أطلقتها الجهات الفاعلة غير الحكومية مثل حماس وحزب الله.

وعلى الرغم من أن إسرائيل تُعتبر من أكثر البلدان التي تمتلك قوة عسكرية متطورة، والقوة النووية الوحيدة في المنطقة بأكملها، فإنها لا تزال عرضة بشكل خاص للهجمات الصاروخية بسبب جغرافيتها وبسبب المعارك الدائرة في البلدان المجاورة لها.

ووفقا للتقرير فإن دول مجلس التعاون الخليجي، معرضة لخطر الصواريخ الإيرانية مما دفعها إلى التركيز على إنشاء شبكات دفاعية لحماية أجوائها وأراضيها.

وشدد التقرير، على ضرورة قيام دول المجلس بالتركيز على إنشاء شبكة دفاعية مشتركة، وليست فردية لموجهة صواريخ كروز الإيرانية.

وأكد التقرير أن من بين الأمور التي لا ينبغي أن تحدث، هو تعزيز الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لفكرة “حلف شمال الأطلسي العربي”، الذي تم التطرق إليه في عهد إدارة أوباما في عام 2015، والتي لم تطبق حينها.

 

المصدر: MIDDLE EAST INSTITUTE

 

سحب القوات الالمانية من تركيا

قال مسؤول بوزارة الخارجية الألمانية إن بلاده ستقرر في غضون أسبوعين ما إذا كانت ستسحب قواتها المتمركزة في قاعدة إنجيرليك الجوية التركية.

ويتمركز نحو 250 جنديا ألمانيا في القاعدة لتقديم الدعم في الحرب ضد تنظيم “داعش” الإرهابي.

وقالت ألمانيا الأسبوع الماضي إنها تبحث نقل جنودها من إنجيرليك إلى الأردن أو دولة أخرى في المنطقة لأن الحكومة التركية ترفض التصريح لمشرعين ألمان بزيارة القاعدة.

وتدهورت بشدة العلاقات بين ألمانيا وتركيا، وكلاهما من أعضاء حلف شمال الأطلسي، بعد خلافات دبلوماسية متتالية.

وتمثل أحدث خلاف في غضب أنقرة من منح برلين اللجوء لأتراك متهمين بالمشاركة في محاولة انقلاب فاشلة في تركيا في يوليو/ تموز الماضي. وتسببت المحاولة في إطلاق حملة تطهير داخل الجيش والقضاء والأجهزة الحكومية.

وقال مسؤول بالخارجية الألمانية طلب عدم نشر اسمه “لا زلنا نعقد محادثات مع الجانب التركي بشأن إنجيرليك وسنعمل على التوصل إلى حل حتى منتصف يونيو”.

وكان مسؤولون أتراك قالوا لرويترز إن قيام مشرعين ألمان بزيارة قاعدة إنجيرليك لن تكون مناسبة في التوقيت الحالي.

المصدر: رويترز

 

ف35 الامريكية ضد سو 35 الروسية

حذرت صحيفة National Interest الأمريكية من إقحام مقاتلات “إف-35” الأمريكية في أي اشتباك حقيقي مع نظيراتها الروسية “سو-35” معتبرة أن الطائرات الأمريكية لن تنجو في موقعة كهذه.

وكتبت الصحيفة الأمريكية استنادا إلى ما استقته من استشارة الخبراء إلى أن “سو-35” الروسية بمنظومات الرادار والملاحة المتطورة المزودة بها، وبمحركاتها الجديدة المعدلة، وميزات هيكلها وتصميمها سوف يقتنيها مختلف جيوش العالم، فيما لا يتوفر لدى الجيش الأمريكي من طائرات تضاهي “سو-35” سوى “إف-35” التي بالكاد يمكن تسميتها مقاتلة متطورة.

وفي وصف لاشتباك مفترض بين أربع مقاتلات أمريكية من هذا النوع ومثلها من المقاتلات الروسية، أكدت  National Interest أن طواقم الطائرات الأمريكية سوف تفضل لا محالة تعديل وجهة تحليقها ومغادرة حلبة القتال قبل أن تستدعي مقاتلات “إف-22” الأمريكية من الجيل الأحدث لنجدتها من انقضاض “سو-35”.

وأضافت أنه وإذا ما اضطرت “إف-35” للمواجهة مع “سو-35″، فلن يتوفر لديها من وسائل القتال سوى الاعتماد على وسائط التخفي عن الرادار  وأجهزة التشويش وإتقان المراوغة الجوية، والابتعاد عن مرمى نار “سو-35″، لاسيما وأن “إف-35” ضعيفة للغاية في ظروف الاشتباك المباشر والمكشوف.

وذكّرت الصحيفة الأمريكية حسب خبرائها، بأن “إف-35” تنقصها السرعة والقدرة على الارتفاع العالي، ناهيك عن حاجتها لعدد أكبر من صواريخ “جو – جو” قبل أن تكون قادرة على نزال مقاتلات العدو المفترض.

وختمت: نستخلص مما تقدم أنه يجب على طواقم مقاتلات “إف-35” تفادي أي مواجهة مباشرة مع المقاتلات الروسية، ومهما كان الثمن.

المصدر: rg.ru

 

 

الدفاع الروسية تتوقع دخول Су-35С إلى الخدمة نهاية 2017

سوخوي 35

أعلن يوري بوريسوف نائب وزير الدفاع الروسي أنه من المتوقع إنجاز اختبار المقاتلة Су-35С ودخولها إلى الخدمة في القوات المسلحة الروسية في نهاية عام 2017.

وأشار إلى أن أكثر من 50 طائرة سوخوي من هذا الطراز تمر في الوقت الراهن في مرحلة الاستخدام التجريبي والاختبارات في القطعات العسكرية.

ونوه ممثل وزارة الدفاع الروسية بأن المرحلة الختامية للاختبارات الحكومية المشتركة للمقاتلة Су-35С وصلت حاليا إلى نهايتها.

وتشمل المرحلة المذكورة تدابير وإجراءات لتقييم فعالية استخدام الأسلحة الجديدة في الأنظمة الفائقة المناورة وكذلك المعدات والأجهزة الالكترونية ونظم قيادة الطائرة.

وأشاد بوريسوف بجودة الاختبارات والأعمال المنفذة. وشدد على أن الطيارين الذين استخدموا هذه المقاتلة الحديثة في سوريا قدروا عاليا جودتها وخصائصها القتالية.

وتطرق نائب الوزير إلى سير العمل في تنفيذ اختبار مقاتلة Т-50 (من الجيل الخامس) وقال إنه يجري وفق الخطة وأشار إلى أن اختبارات تحليق الطائرة بالمحركات الجديدة ستبدأ في نهاية 2017.

المصدر: تاس

ادوارد سافين

سوخوي 27

الدفاع الروسية: الطيار الأمريكي أخطأ في تحديد طراز مقاتلتنا وهرب بعد الترحيب!

أكدت وزارة الدفاع الروسية عملية اعتراض نفذتها مقاتلة “سو-30” روسية فوق البحر الأسود لطائرة استطلاع أمريكية، موضحة أن المناورة التي أثارت قلق الطيارين الأمريكيين كانت مناورة ترحيب.

ولفت الجانب الروسي إلى أن المقاتلة الروسية، التي شاركت في الحادثة، كانت من طراز “سو-30” وليس من طراز “سو-27″، كما أعلن البنتاغون.

وأوضحت وزارة الدفاع في بيان أن الحادث وقع في الساعة 12 يوم 9 مايو 2017 ، عندما رصدت وسائل الرقابة الروسية هدفا جويا في الأجواء الدولية فوق البحر الأسود وهو يتحرك باتجاه الحدود الروسية.

ولاعتراض الهدف أقلعت مقاتلة “سو-30” تابعة لقوات المناوبة التابعة للدفاع الجوي في المنطقة العسكرية الجنوبية.

واستطردت الوزارة قائلة إنه بعد الاقتراب من الهدف على مسافة آمنة، تعرف طيار المقاتلة الروسية على الهدف وحدد نوعه بصريا كطائرة استطلاع أمريكية “P-8A Poseidon”.

وأوضحت وزارة الدفاع: “قامت المقاتلة الروسية بمناورة “الترحيب” بالطيارين الأمريكيين. وبعد ذلك غيرت طائرة الاستطلاع الأمريكية مسارها وبدأت بالابتعاد عن الحدود الروسية. أما مقاتلة “سو-30″ فعادت بسلامة إلى المطار الذي ترابط فيه”.

وكان البنتاغون قد أعلن أمس الخميس رسميا عن وقوع حادثة اقتراب بين طائرتين حربيتين روسية وأمريكية فوق البحر الأسود في 9 مايو. وحسب الرواية الأمريكية، اقتربت المقاتلة الروسية على مسافة 20 قدما من طائرة الاستطلاع الأمريكية التي كانت، حسب البنتاغون، تقوم بمهمة روتينية فوق البحر الأسود. ووصفت ناطقة باسم البحرية الأمريكية في أوروبا تصرفات الطيارين خلال الحادثة بأنها كانت آمنة ومهنية.

المصدر: وكالات

اوكسانا شفانديوك

مشروع تصدير غواصات في تركيا

التوقيع على اكبر مشروع تصدير غواصات في تاريخ تركيا

وقع خبراء في البحرية التركية والألمانية، اتفاقا للتعاون في انتاج غواصات تركية للبحرية الإندونيسية، من المنتظر أن يصبح أكبر مشروع تصدير في تاريخ تركيا بمجال الصناعات الدفاعية.

وذكر موقع “ديفينس نيوز” الأمريكي،  أن الاتفاق وقعته شركة هندسة وتجارة التقنيات الدفاعية، التابعة لمستشارية الصناعات الدفاعية بوزارة الدفاع التركية، وشركة “ثيسنكروب مارين سيستمز” الألمانية، خلال معرض الصناعات الدفاعية الدولي بإسطنبول أمس.

وأشار الموقع إلى أن الغواصات من طراز 214 تعمل بالديزل والكهرباء، وحاليا يتم تصنيع 6 منها للقوات البحرية التركية.

وبحسب اخبار تركيا قال مسؤول الشركة الألمانية خلال مراسم التوقيع على الاتفاق “نوحد مواردنا مع تركيا في صناعة الغواصات لإندونيسيا”.

وتبلغ قيمة العقد 2.7 مليار دولار أمريكي، وسيتم تصنيع الغواصات في حوض “غولجوك” لصناعة السفن، على أن يتم بناء المنصات في إندونيسيا.

وستتولى شركتي أسيلسان للصناعات الإلكترونية العسكرية وهافلسان المتخصصة في مجال التقنيات الدفاعية التركيتين، تصميم بعض النظم للغواصات مثل جناح القيادة والتحكم.

واعتبرت وسائل إعلام تركية، أن مشروع إنتاج الغواصات يعد أكبر مشروع تصدير في تاريخ البلاد بمجال الصناعات الدفاعية.

 

مروحية الى مصر

مروحية كا-52 لمصر

من المتوقع أن تسلم روسيا 46 مروحية من طراز “كا-52″، في الفترة من 2017 وحتى 2019، إلى مصر التي طلبت تزويدها بهذه المروحيات عام 2015.

وفي حديث لمدير عام شركة “مروحيات روسيا”، أندريه باغينسكي، في أثناء زيارته الميدانية التي قام بها، في مايو الجاري، لمعمل “بروغريس” الروسي المصنع للمروحيات، قال إن أول دفعة من مروحيات “كا-52” ستسلم لمصر الصيف القادم .

وقد اطلع باغينسكي على نسخة من مروحية “كا-52” المزودة بمنظومة التسديد البصرية الإلكترونية “أو آ أس-52”.

وقد بدأ اختبار تلك المنظومة في مطلع عام 2015، وتم الكشف عنها لأول مرة في معرض “ماكس-2015” على متن مروحية “كا-52 كا” البحرية.

وتزود المروحية أيضا برادار “ارباليت-52” للملاحة والاستطلاع وكشف الأهداف، فضلا عن الصواريخ المضادة للدبابات والسفن، وصواريخ “جو-جو”.

وتزودت النسخة المصدرة لمصر من المروحية أيضا بمنظومة كشف الإشعاع الوارد من الرادارات المعادية (منظومة التشويش الإلكتروني)، وقد تم نصب هوائيي المنظومة في طرفي الجناحين بمؤخرة جسم المروحية.

وقال مدير مصنع “بروغريس” الواقع في منطقة الشرق الأقصى إن المصنع قام بتطوير المركز المخصص لتدريب الطيارين على قيادة المروحية، مضيفا أن الطيارين المصريين سيتلقون دورات تدريبية فيه.

ويتوقع أن تقلع أول مروحية من هذا النوع بقيادة طيار مصري في 10 يونيو القادم. وتقضي اتفاقية تصدير مروحيات “كا-52” لمصر بأن يلتزم الجانب الروسي بتدريب 30 طيار مصري على قيادة المروحية، و70 فني مصري على صيانتها.

 

 

 

سلاح الجو الأميركي يكشف مهمة سرية استمرت عامين

سلاح الجو الامريكي

 

 

المكوك الامريكي بعد مهمة سرية

 

 

 

8 / 5 / 2017

عمون- كشف سلاح الجو الأميركي أن طائرته التجريبية (إكس-37 بي) هبطت، مساء الأحد، في مركز كنيدي للفضاء في فلوريدا التابع لإدارة الطيران والفضاء (ناسا) بعد الانتهاء من مهمة سرية استمرت نحو عامين.

وقال سلاح الجو في رسالة بالبريد الإلكتروني، إن الطائرة غير المأهولة التي تشبه مكوكا فضائيا مصغرا، والتي بنتها شركة بوينج في ايار 2015، كانت قد انطلقت من محطة سلاح الجو القريبة في كيب كنافيرال على متن الصاروخ أطلس5 الذي بنته يونايتد لونش أليانس، وهي شراكة بين لوكهيد مارتن وبوينج.

وأجرت (إكس-37بي)، وهي إحدى طائرتين من نفس الطراز بأسطول سلاح الجو، تجارب غير محددة لأكثر من 700 يوم في المدار، لتكون رابع وأطول مهمة حتى الآن للبرنامج السري الذي يديره مكتب القدرات السريعة بسلاح الجو.

بترا

 

الجيش التركي يتسلم المروحية الـ20 محلية الصنع

 

الجيش التركي يتسلم اول مروحية

تسلم الجيش التركي المروحية رقم 20 محلية الصنع، من طراز T129 ATAK بعد عرض جوي بحضور وزير الدفاع فكري إشيك، وقائد القوات البرية صالح زكي تشولاك.

وتمت مراسم تسليم المروحية في مقر قيادة اختبار إطلاق النار ومجموعة التقييم بمدينة كونيا، عقب قيام المروحية بعملية رماية، وإظهار صلاحية المروحية للطيران.

وذكر إشيك في تصريحات على هامش تسليم المروحية، أن المروحية صُنِعت محليًا، وتم تزويدها بصواريخ مطورة من قبل مهندسين أتراك.

وأعرب الوزير التركي عن سعادته بالمروحية، مبينا أن المناورات أظهرت، مدى فعالية سلاح المروحية.

واطّلع إشيك على تفاصيل حول المروحية من الطيارين، معربا عن تهنئته لهم على نجاحهم في إطلاق النار من المروحية.

المصدر : المجلة العسكرية

الدفاع التركية تتسلم أول سفينة برمائية مصنعة محليًا

 

 

الدفاع التركية تتسلم أول سفينة برمائية مصنعة محليًا

 

تسلَّمت مستشارية الصناعات الدفاعية في وزارة الدفاع التركية وقيادة القوات البحرية التركية، اليوم الجمعة 14 /4 /2017، السفينة البرمائية المصنعة محليًا “تي جي كي بيرقدار”، بعد نجاحها في جميع الاختبارات العملياتية والحربية.

وبحسب الاناضول فان السفينة البرمائية التي تم تصنيعها من قبل شركة هافلسان التركية للصناعات الجوية الإلكترونية، في إطار مشروعٍ وطني يهدف لتلبية احتياجات وزارة الدفاع التركية والقوات البحرية، نجحت في جميع الاختبارات العملياتية والحربية.

وأشارت الوكالة الى أن شركة هافلسان سلَّمت مستشارية الصناعات الدفاعية في وزارة الدفاع التركية وقيادة القوات البحرية التركية، أول سفينة برمائية مصنعة محليًا من طراز “تي جي كي بيرقدار”.

وتتمتع السفينة البرمائية “تي جي كي بيرقدار”، بأنظمة تحكم لإدارة المعارك، وأجهزة استشعار وأسلحة متطورة وأنظمة توزيع بيانات تتلاءم مع بيئة العمل العسكري.

كما تقدم السفينة للعاملين على متنها حماية كاملة من الهجمات النووية والبيولوجية والكيميائية، ويبلغ طولها 139 مترًا بعرض 19.60 مترًا، وهي مصممة للمناورة في المياه الضحلة (دون 2 متر)، وقادرة على حمل ألف و200 طن من البضائع أو المعدات العسكرية مثل الدبابات والمدرعات وغيرها من المركبات، ويمكنها القيام بمهامها العملياتية في البحر لمدة 30 يومًا من دون التزود بالوقود، وقطع أكثر من خمسة آلاف ميل بحري.

المصدر : المجلة العسكرية

لأول مرة الصين تكشف النقاب عن مقاتلتها “الشبح”.. أجهزة الرادار لا تكشفها

كشفت الصين النقاب عن الجيل الجديد من الطائرة الشبح المقاتلة جيه-20 لأول مرة، الثلاثاء 1 نوفمبر/تشرين الثاني 2016، في معرض للطيران في مدينة تشوهاي يمثل أكبر تجمع في البلاد لصناع الطائرات.

وتأمل الصين في أن تعمل المقاتلة القادرة على التخفي من أجهزة الرادار على تضيق الفجوة العسكرية مع الولايات المتحدة.

ويقول محللون إن المقاتلة جيه-20 تشبه المقاتلة إف-22 رابتور التي تصنعها شركة لوكهيد مارتن لكنها تفتقر إلى قوة المقاتلة الأمريكية.

 

 

القوات الجوية الجزائرية تختبر طائرة بدون طيار يمكنها التحليق قرابة يومين متتاليين

  

capture

قال الموقع المتخصّص في الشؤون العسكرية “مينا ديفنس”، أن القوات الجوية الجزائرية قامت بإجراء اختبارات على طائرة بدون طيار الإماراتية الصنع من نوع Yabhon United 40.

 مما يرجح أن تكون هدفا لصفقة يجري التحضير لها ، ووفقا للمصدر نفسه تعتبر هذه الطائرة واحدة من أفضل الطائرات في العالم من حيث الموثوقية. أنها قادرة على حمل 10 صواريخ مضادة للدبابات، وحلقت لأكثر من 45 ساعة متتالية.

كذلك أن هذه الطائرة متاحة لاستخدامها للمهام البحرية والواجبات المضادة للغواصات البحرية، خصوصا بعد إضافة مكونات حديثة من أجل جعلها أكثر فعالية في المهام البحرية، كما أنها مزودة بأجهزة إلكترونية إيطالية الصنع من انتاج  شركة Leonardo Production .

كما أشار نفس المصدر إلى أن القوات الجوية الجزائرية اختبرت أيضا طائرة بدون طيار صينية الصنع وهي الـــ  CH4  لمدة سنتين تقريباً بين 2014 و2015، وأشار إلى أن التجارب كانت جد مكثفة.

المصدر :طيران العالم العربي

 

العراق والمغرب يتعاقدان على محركات جديدة لطائرات

 الأف 15 والأف 16

 

capture

اعلنت وزارة الدفاع الأميركية أمس موافقتها على عقد مبيعات خارجية لتزويد العراق والمغرب بمحركات حديثة وهذه المحركات تستخدم حالياً في كل من طائرات F-15 و  F-16   بقيمة أكثر من 42 مليون دولار/ متوقعة أن يتم تسليمها نهاية أيلول 2023.

وقالت الوزارة في بيان على موقعها الالكتروني إنها  منحت شركة برات اند ويتني Pratt and Whitney الأميركية لصناعة محركات الطائرات النفاثة، عقد مبيعات خارجية بقيمة 42 مليون و397 ألفاً و600 دولار، لتزويد العراق والمغرب بمحركات نفاثة ساندة نوع   F100-PW-229 الخاصة بكل من طائرت أف- 15 و  F-16المقاتلة ، متوقعة أن “ينفذ العقد في الـ28 من أيلول 2023.

وذكرت وزارة الدفاع، أن شركة برات اند وتني هي فرع من مؤسسة يونايتد تيكنولوجيس كوربريشن United Technologies Corp. التي تتخذ من منطقة ايست هارتفورد، في ولاية كونيكتكت الأميركية مقراً لها، ستقوم بتجهيز ونصب المحركات والمحركات الثانوية الساندة مع الأجزاء التركيبية ومعدات الإسناد اللوجستي الملحقة، فضلاً عن أعمال الصيانة الواردة في تقارير المعلومات الفنية للطائرات”، مبينة أن أعمال إنجاز المحركات الساندة F100-PW-229 ستتم في قاعدة ايست هارتفورد، ضمن عقد مبيعات خارجية غير محدد الكمية وغير محدد التسليم .

يذكر أن العراق وقع اتفاقاً مع أميركا لشراء 36 طائرة مقاتلة طراز  F-16، وقد أعلنت الحكومة العراقية في أيلول 2011، عن تسديد الدفعة الأولى من قيمة الصفقة ثمناً لشراء 18 مقاتلة من هذا النوع، في حين أكدت وزارة الدفاع، في الثالث من تموز 2012، عن رغبة الحكومة العراقية في زيادة عدد هذه الطائرات في “المستقبل القريب” لحماية الأجواء العراقية. وتسلم العراق عدة طائرات منها خلال عامي 2015 و2016 حيث تتواجد في قاعدة بلد شمال بغداد.

المصدر   طيران العالم العربي نشر في  05 تشرين1 2016

 

 

 

%d8%a7%d8%ae%d8%a8%d8%a7%d8%b1-2

 

%d8%a7%d8%ae%d8%a8%d8%a7%d8%b1-1

شركة ميغ الروسية تطرح بديلا لمقاتلة ميغ – 29

يواصل العاملون بمكتب تصميم الطائرات الذي يحمل اسم مصمم الطائرات الروسي ميكويان Mikoyan ، العمل لتطوير أحدث طائرة مقاتلة من طراز ميغ .

وفي حفل أقيم في قصر الكرملين لتكريم المواطنين الذين منحهم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أوسمة ، قال سيرغي كوروتكوف المدير العام لمجموعة MiG Corporation  : أن دولاً أجنبية ترغب في شراء مقاتلات روسية جديدة من طراز MIG-35 . وسنعرض في أقرب وقت خلال العام الجاري طائرات جديدة مثل المقاتلة متعددة الأغراض MIG-35 التي تملك قدرات كبيرة والعالم بأمس الحاجة إليها.

وكشفت أناستايا كرافتشينكو المتحدثة باسم MiG Corporation  لموقع سبوتنيك الإخباري أن جميع مستخدمي طائرات MiG-29 يتطلعون إلى اقتناء مقاتلات MIG-35 . وأوضحت المتحدثة أن 29 دولة تمتلك مقاتلات MiG-29 حالياً، وترغب في تملك أحدث مقاتلة من صنع شركة MiG Corporation. وذكرت المتحدثة أن الدول المالكة لمقاتلات MiG-29 حصلت عليها في ثمانينات القرن العشرين. وأضافت: نتباحث الآن مع عدد من المشترين المحتملين بشأن طائرات MIG-35. ولنذكر هنا أن وزارة الدفاع الروسية ستتسلم أولى دفعات نماذج تجريبية من طائرات MIG-35 قبل نهاية عام 2016.

يذكر ان طائرة  MIG-35 ستكون مجهزة بنظام ملاحة جديد مستقبلا والمسمى باختصار BINS  يساعد في تحديد مواقع الطائرة. ويؤدي هذا الجهاز وظيفته من خلال الاعتماد على الذات، ويستطيع العمل حتى عندما لا تحصل الطائرة على المعلومات الإرشادية من المصادر الأرضية والبحرية والفضائية  ، بالاضافة الى أنه سيتم تجهيزها بالالكترونيات الجوية للجيل الخامس .

 

رادار جديد للدفاع الصاروخي يحرز خطوة مهمة نحو الاختبار في بيئة العمليات

استكمل أحدث رادار في العالم للدفاع الجوي والصاروخي منخفض المستوى مرحلة دقيقة، ليقترب خطوة من مرحلة الاختبار في بيئة العمليات.

وكان مهندسو شركة ريثيون Raytheon ، المسجلة في بورصة نيويورك تحت الرمز (NYSE: RTN)، قد نجحوا في دمج منبه راداري رقمي جديد ومولد للموجات من أجل تطوير الشركة المقترح تقنية “مصفوفة المسح الكهربي النشطة العاملة بنتريد الجاليوم” (Gallium Nitride-powered Active Electronically Scanned Array (GaN-based AESA لرادار الدفاع الجوي والصاروخي باتريوت  Patriot Air and Missile Defense. كما قامت Raytheon بتركيب واختبار المنبه الرقمي ومولد الموجات في رادار “باتريوت” الحالي.

وتحتوي جميع الرادارات على عنصرين هما منبه ومولد للموجات، يعملان سوياً لتوليد الطاقة والترددات التي يرسلها هوائي الرادار. ومثلما يعد المحرك أمراً أساسياً لتشغيل السيارة، لا يستطيع الرادار العمل في حال لم يكن هناك منبه ومولد للموجات.

 

وتم جمع المنبه الرقمي الجديد ومولد الموجات من Raytheon في صندوق واحد، تقريباً بحجم وشكل فرن مايكروويف كبير.

ويسمح هذان العنصران للمهندسين بإحداث ترددات وموجات رادار جديدة عن طريق تحديثات برمجية بسيطة. وتعد القدرة على عمل هذه التغييرات عن طريق تحديثات برمجية هي المعادل لكونك قادراً على تحويل محرك سيارة من محرك بأربع أسطوانات للقيادة في المدينة إلى محرك بـ 12 أسطوانة للقيادة على الطريق السريع.

 

وفي هذا السياق، قال رالف أكابا، نائب الرئيس للدفاع الجوي والصاروخي المتكامل في قسم أنظمة الدفاع المتكاملة في “ريثيون”: “سوف تكون التهديدات التي ستواجهها الجيوش خلال الـ 10 أو الـ 20 سنة المقبلة مختلفة جداً عن التهديدات التي تواجهها اليوم. وسوف تسهم التقنية الجديدة في تمكين المهندسين من سرعة تطوير وتعديل رادار تقنية “مصفوفة المسح الكهربي النشطة العاملة بنتريد الجاليوم” (GaN-based AESA)، فضلاً عن رادار “باتريوت” الحالي للتغلب على التهديدات الجديدة والناشئة، مثل الصواريخ البالستية وكروز، والطائرات، والطائرات بدون طيار”.

 

وأبدى عدد من الدول الشريكة الحالية والمتوقعة مستقبلاً لـ “نظام الدفاع الجوي والصاروخي باتريوت”  Patriot Air and Missile Defense System  في أوروبا وآسيا اهتمامهم بشراء الرادار المزود بالتقنية الجديدة (GaN-based AESA). كما تلبي هذه التقنية المتطلبات الألمانية لنظام الدفاع الجوي والصاروخي التكتيكي.

 

وسيحل المنبه الرقمي الجديد ومولد الموجات من Raytheon، محل أكثر من 15 مكونا من المكونات الموجودة في رادار الباتريوت الحالي، ومن شأن هذا المولد الجديد أن يسهم بشكل فعال في التقليل من تكاليف الباتريوت، ويزيد في الوقت نفسه من موثوقيته العالية حالياً. كما يتميز المولد الجديد باستخدامه تصميما سيمكن الجنود في الميدان من تغيير بطاقات الدارة في غضون دقائق معدودة.

 

وتعتبر مجموعة ريثيون الرئيسية من مصفوفة المسح الإلكتروني النشط (AESA) التي تعمل بنتريد الغاليوم (GaN) خطوة حاسمة على طريق رادار مصفوفة المسح الإلكتروني النشط التي تعمل بنتريد الغاليوم مع طاقة كاملة تصل إلى 360 درجة. وقد أطلقت ريثيون نموذجها لمصفوفة المسح الإلكتروني النشط التي تعمل بنتريد الغاليوم في شهر آذار/ مارس 2016 خلال التجمع الشتوي للعرض التجاري لجيش الولايات المتحدة. وفي عام 2015، أظهرت ريثيون تقنية الإمكانية الكاملة بمقدار 360 درجة full 360-degree capability في المصفوفة الاستطلاعية لمصفوفة المسح الإلكتروني النشط التي تعمل بنتريد الغاليوم.

 

وسوف يعمل رادار الباتريوت لمصفوفة المسح الإلكتروني النشط (AESA) التي تعمل بنتريد الغاليوم (GaN) من ريثيون مع نظام الدفاع الجوي والصاروخي المتكامل وهندسة مفتوحة اخرى. كما سيحافظ رادار الباتريوت على توافقية الإصدارات الأقدم مع محطة مراقبة اشتباك الباترويت الحالية، كما سيحافظ كذلك على العمل البيني والتكامل الشامل مع حلف شمال الأطلسي “الناتو”.

معلومات عن نتريد الغاليوم

كانت شركة ريثيون رائدة في ابتكار عنصر نتريد الغاليوم وتطويره لمدة 17 عامًا واستثمرت أكثر من 200 مليون دولار لتوفير هذه التقنية الأحدث للعسكريين على نحو سريع ومستوى أقل من حيث التكلفة والمخاطر. وأثبتت شركة ريثيون مدى استحقاقية هذه التقنية بعدة طرق، بما في ذلك تجاوز متطلبات الموثوقية للإدخال في إنتاج الأنظمة العسكرية

ختبار في بيئة العمليات

 

طائرة جزائرية تخترق المجال الجوي لفلسطين المحتلة

 

أعلن موقع عبري عن قيام طائرة جزائرية تابعة لشركة الخطوط الجوية الجزائرية باختراق الأجواء فوق الأراضي الفلسطينية المحتلة، وتحديداً في المنطقة الجنوبية على الساحل المطل على البحر الميت.

 

وقال موقع روتر نت الإخباري العبري، إن الطائرة التي كانت متجهة في رحلة نحو الأردن تحمل رقم AH4064  قد حلقت في أجواء مدينة إيلات المحتلة المطلة على البحر الميت.ونقل نفس الموقع عن مصادر وصفها بالمطلعة داخل الكيان الصهيوني، قولها إن سلاح الجو الصهيوني لم يتدخل بعد اختراق الطائرة الجزائرية لأجواء فلسطين المحتلة، واعتبر ذلك دخول عميق نسبيا.

 

وقد أكدت صور عبر الرادار والأقمار الصناعية وفرها موقع دولي مختص في خدمات تحديد مواقع الطائرات وتحديد مسارها، دخول الطائرة الجزائرية ما يوصف بالمجال الجوي لدولة الكيان الصهيوني، وذلك لفترة قليلة من الوقت.